بين الحلم والحصار… لاعبو غزة يطرقون بوابة الاحتراف

حجم الخط


سهى الحمراوي-غزة

لاتزال الرياضة الفلسطينية تعانى من عقبات تعكر صفو معناها الحقيقي خاصة من قبل الاحتلال الإسرائيلي الذى يتمادى فى طمس الهوية الفلسطينية الرياضية التى استطاعت فى السنوات الأخيرة ان تثبت نفسها على الساحة الرياضية العربية .

وللرياضة الغزية نصيبها الأوفر من الاستهداف والعراقيل الإسرائيلية كان آخرها منع الكثير من اللاعبين الموهوبين من الاحتراف سواء فى الضفة الغربية أو خارجها..

محمد بلح مهاجم نادى الصداقة يعتبر كلمة السر لانتصارات فريقه، فرض نفسه وبقوة في عالم كرة القدم الفلسطينية ،خطف الاضواء بلمساته السحرية للكرة وتسديداته القوية ، ويعتبر كظاهرة نادرا ما تتكرر ، استطاع ان يحفر اسمه من نور في المواسم السابقة وكان محور حديث وسائل الاعلام ، وتغزل به جمهوره واطلق عليه لقب “الدون” و”البرج “، وبفضل ادائه الرفيع ومهاراته العالية تم استدعائه للعب ضمن صفوف المنتخب الوطني الفلسطيني اكثر من مرة ولكن الحصار الإسرائيلي حال دون دخوله إلى المحافظات الشمالية .

يقول محمد بلح أن الاحتلال يستخدم اجراءات تعسفية غير مبررة  بحق لاعبي غزة بمنعهم من الوصول الى الضفة الغربية ، وحين يتم استدعاء اللاعب الغزي للانضمام الى فريق فى الضفة او المنتخب الوطنى فأن احتمالية حصوله على تصاريح من الجانب الإسرائيلي معدومة

وأكد بلح أن عالم الاحتراف حلم كل لاعب ومن خلاله يستطيع اللاعب أن يقدم مستويات عالية خاصة فى ظل جيل من اللاعبين يتملك الموهبة والإخلاص والطموح العالي ،مشيرا أن الطموح في مدينة غزة له سقف محدود فى ظل قرارات المنع وإغلاق المعابر التى تقف عثرة فى تحقيق حلم اللاعب بالاحتراف، منوها أن قرار المنع يؤثر على اللاعب بشكل نفسى .

لم يكن حال صائب أبو حشيش لاعب نادى الصداقة أفضل حيث منع هو الاخر من الانضمام إلى المنتخب الأولمبي نتيجة الحصار الاسرائيلي على  قطاع غزة

قدم ابو حشيش مستويات مبشرة تدل على بزوغ نجم أحد المواهب الصاعدة، تميز بروحه القتالية العالية واللياقة البدنية وقدرته باللعب في أكثر من مركز.

حيث قال ابو حشيش أن هناك لاعبين موهوبين يستحقون تمثيل المنتخب الوطني الفلسطيني ولكن الاحتلال يمنع دخولهم الضفة الغربية ليعلن بذلك انتهاء حلم اللاعب بالاحتراف ،متمنيا الالتحاق بزملائه فى المنتخب الاولمبي ومشاركتهم فرحتهم بتقديمهم أفضل الأداء الكروي

وحول تأثير قرار منع اللاعب من الاحتراف يقول أبو حشيش” منع اللاعب وعدم إصدار التصاريح للاحتراف يعنى انتهاء حلمه بتمثيل وطنه فى المحافل الدولية والمحلية ،ويترتب عليه عدم المشاركة فى دوري المحترفين”معتبرا ان الدوري فى قطاع غزة دوري هواه.

ويذكر انه تم استدعاء  بلح ومحمود وادى  لاعب اتحاد خانيونس للعب ضمن صفوف الاهلى الأردني وحصلا على “عدم ممانعة” رسميا لأجل دخول الأراضي الأردنية خلال الفترة المقبل وهم بانتظار فتح معبر رفح البري  لمغادرة غزة الى الاردن.


أخر الأخبار