“برغي” الرقم (12) الذي يفك نحس المغازي !

حجم الخط


ولاء أبو شريفة – غزة

يقف الطفل عادل المصدر المعروف ب ” برغي ” حائرا فوق إحدى مدرجات نادي خدمات المغازي منتظرا نتيجة المباراة وفوز فريقه المفضل.

ويعتبر برغي واحد من أبرز مشجعي نادي خدمات المغازي, فهو ليس مشجع فقط، بل يشارك في كل تدريبات الفريق, ويهتم بأدق تفاصيل النادي من لاعبين وتدريبات ومباريات.

يقول برغي البالغ من العمر 13 عاما, أعشق فريق خدمات المغازي منذ أعوامي الأولى, فكان اللاعب علاء شلتوت يأخذني وانا بعمر خمسة أعوام لحضور المباراة والتدريبات الخاصة بالفريق.

وتابع برغي :” أحببت كرة القدم من خلال اندماجي مع لاعبي فريق المغازي, وأصبح كل لاعبين الفريق أصدقائي وأحبهم وأحب لعبهم وخصوصا اللاعب سعيد أبو ظاهر واللاعب علاء شلتوت.

وأضاف برغي بوقت المباراة أدعو أصدقائي بالمدرسة للحضور الى المباراة وتشجيع الفريق معي, وأشعر بالتوتر حتى نهاية المباراة، وعند فوز الفريق أدخل الملعب  وأشارك اللاعبين فرحتهم.

ومن المواقف التي حدثت مع برغي خلال فوز فريق المغازي يقول :” قبل عامان حقق الفريق الفوز وخلال مشاركتي معهم الفرحة سقطت العارضة وأصبت بكسر يدي الاثنتين.

بين برغي انه يشعر بالفرح الشديد عندما يحقق نادي خدمات المغازي الفوز ويشعر بالحزن والاكتئاب عند الخسارة.

ومن شدة حب الطفل عادل للعبة كرة القدم واندماجه مع لاعبين نادي خدمات المغازي, انضم العام الماضي لأكاديمية ” تشامبيونز”, وبدأ يشارك بمركز رأس حربة مع فريق الناشئين بالتدريبات الخاصة بالأكاديمية.

أكد برغي أن فريق نادي خدمات المغازي سيعود للدرجة الممتازة بالموسم القادم مبينا أن الفريق يضم لاعبين أقوياء قادرين على تحقيق الفوز.

يأمل برغي أن يحقق نادي خدمات المغازى الفوز الدائم ويتمنى أن يصبح لاعب بالفريق.

ويقول والده صفا المصدر, ابني مهووس بنادي خدمات المغازي، ومن شدة حبه وتعلقه بالنادي نشعر بأنه رئيس النادي.

وأوضح المصدر أن عادل متيم بالنادي ويذهب منذ الصغر لكل تدريب وكل مباراة.

وأكد المصدر مدى تعلق  ابنه بلاعبي فريق المغازي, مبينا انه عند موعد المباراة يبدأ من الصباح تحضير نفسه والاستعداد للذهاب إلى المباراة, ويعمل على جلب اكبر عدد ممكن من أبناء الحارة  للذهاب للتشجيع.

وبين المصدر أنه عند خسارة فريق المغازي يُصاب ابنه عادل بحاله من الحزن و العصبيه وُيحمل الخساره دائما للحكام ويُوجد الذرائع للفريق في عدم فوزهم.

وأكد المصدر أن ابنه يوازن بين دراسته واهتمامه بالنادي, مبينا ان عادل يهتم بدراسته بشكل جيد.

وعن انضمام عادل للأكاديمية يقول والده :” دائما أواصل تشجيعي لعادل كوني أجد عنده طاقه وميول للعب وعند انضمامه للأكاديمية شجعته على الاستمرار حتى يحقق مبتغاه.

بدوره قال اللاعب علاء شلتوت مدافع في نادي خدمات المغازي, أنه رأى حب الطفل عادل للكرة منذ الصغر وكان يشجعه ويأخذه لحضور التدريبات معهم.

وأضاف شلتوت، عادل معروف بين أوساط اللاعبين باسم برغي وأصبح يشكل عضو مهم بين أوساط الفريق وله بصمة خاصة في حضور كل التدريبات وكل المباريات وعند حدوث مباراة يصعد بحافلة اللاعبين كواحد منهم, مبينا أن عادل يهتم بالتعرف على كل لاعب يلتحق بالفريق.

وأوضح شلتوت، عند نحقيق الفوز يكون عادل السباق بمشاركتنا فرحتنا والاحتفال معنا وتظهر علامات الرضا والانبساط على وجهه، على العكس اذا ما تعرضنا للخسارة يشعر بالحزن أكثر من اللاعبين .

وبين شلتوت، من شدة حب عادل للفريق وتعلقه بكرة القدم انضم العام الماضي للعب مع فريق الناشئين  بأكاديمية CHAMploNS تحت قيادة المدرب هاني المصدر.

(عادل المصدر) ليس الطفل الوحيد الذي يشجع لاعبي رياضة كرة القدم, ولكن بصمته الخاصة التي وضعها في فريق نادي خدمات المغازي جعلته يمثل روح الفريق الذي لا يمكن الاستغناء عنه أو اللعب بدون تشجيعاته.

برغي

برغي

برغي

برغي

برغي


أخر الأخبار