انريكي يؤكد جهوزية فريقه لمباراة الغد ويرد على الشائعات

لويس انريكي
حجم الخط


يخوض نادي برشلونة الاسباني مباراته الثالثة والعشرون في الدوري الاسباني هذا الموسم يوم غد الأحد ضد منافسه ليجانيس وبمناسبة هذا أكد المدير الفني لنادي برشلونة لويس انريكي جهوزية فريقه لخوض المباراة .
وتعرض النادي الكتالوني الثلاثاء الماضي، لخسارة تاريخية أمام باريس سان جيرمان الفرنسي برباعية دون رد، بدوري أبطال أوروبا.

وقال انريكي، خلال المؤتمر الصحفي، عقب مران اليوم، السبت: “ليجانيس ضم لاعبين جدد بمراكز جديدة وأصبح أقوى”.

وأضاف: “الفريق يريد اللعب وإظهار ردة فعل بعد ما حدث الثلاثاء، ومن غير المنطقي أن نتحدث ونحضر لسان جيرمان من الآن ونحن على بعد شهر، ما حدث يوم الثلاثاء سيبقى بعقلي كل يوم وكل ليلة وكل لحظة، لن أجعله يشغلني عن مبارياتنا المهمة بالدوري، ولن يؤثر على مستقبلي”.

وتابع: “الهزيمة أثرت على الحالة النفسية للاعبين؟ نعم بالطبع، كانت صفعة على الوجه للجميع، الفوز لا يأتي لك هدية من السماء، يجب أن تعمل لتحصل عليه والفريق الخصم فعل ذلك واستحق الفوز”.

وعن وجود أزمات بينه وبين لاعبي فريق، أجاب: “لا أعتقد ذلك، أملك علاقة ممتازة مع كل اللاعبين ونتحدث باستمرار، ومثل هذه الاوقات أبتعد أكثر عن قراءة التقارير حيث يكون هناك الكثير من الأحاديث، لا أقلق نفسي بها”.

وكانت هناك تقارير صحفية تشير إلى وجود انقلاب من لاعبي ونجوم الفريق في غرف خلع الملابس ضد إنريكي بعد الهزيمة الأخيرة.

وأوضح: “آخر شهرين الفرق أصبحت تتجرأ أن تهاجمنا، نحتاج حصصًا تدريبة أكثر ولكنا لا نملك الوقت لأننا نلعب كل 3 أيام، الآن يجب أن نغير ذلك فورا وسنقوم بذلك”.

وعن الحديث حول انتهاء الموسم للبارسا، علق: “أعتقد هذا رأي المتفائلين أليس كذلك؟ فما بالك بالمتشائم، مازلنا أحياء بـ الـ3 بطولات، ربما بدوري الأبطال حصلنا على ضربة موجعة لكن لم نمت حتى الآن”.

واستكمل: “الإعلام لا يؤثر علي، لو كان يفعل لما كنت بهذه الوظيفة، المدرب مسؤوليته التحليل وإيجاد الحلول، ما حدث وما

سيحدث بالأشهر القادمة لن يؤثر على قراري حول مستقبلي”.

واختتم حديثه: “كيف أمضيت هذا الأسبوع لأريح ذهني؟ لعبت مع زوجتي، وتغلبت علي”.


البحث

بإمكانك البحث من هنا

أخر الأخبار