النجمة والبحرين يسعيا للبقاء

النجمة والبحرين
حجم الخط


ويملك فريقا النجمة والبحرين في رصيدهما 16 نقطة، وفي حال خسارة الفريقين فإن الإفضلية في البقاء مع فرق الدرجة الأولى في مصلحة النجمة، بحكم المواجهات المباشرة.

كما أن الحد يحتاج للفوز بأي شكل لتحسين مركزه من أجل الحصول على مركز يؤهله للعب بطولة خارجية، علما بأن الحد يحتل المركز الخامس برصيد 28 وبفارق نقطة واحدة عن صاحب المركز الثاني.

أما المنامة سيسعي للفوز من أجل على مركز يليق بأداء الفريق هذا الموسم، وبالأخص أن المنامة تأكد تمثيله البحرين خارجيًا الموسم المقبل بعد حصوله على بطولة كأس ملك البحرين.

ومباراة المنامة أمام النجمة، يعتبرها الأخير مباراة ثأر رغم أهميتها بعد تلقيه أقسى خسارة هذا الموسم بنتيجة 6-2 في مباراة الذهاب.

ويقدم النجمة مباريات جيدة من الناحية الهجومية، ولكن تكمن مشكلته في الخط الدفاعي الذي لا يتحمل ضغط الهجوم خاصة أنه أضعف الدفاعات في الدوري بتلقيه 30 هدفا.

أما المنامة الذي يمتلك الأفضلية على النجمة من كل النواحي، سيدخل المباراة دون أي ضغط بعد ضياع حلم الحصول على لقب الدوري للمرة الأولى في تاريخه، ورغم قلة أهمية المباراة للمنامة إلا أنه سيلعب بشكله المعتاد احترامًا لشرف المنافسة.

أما اللقاء الآخر الذي يجمع الحد مع البحرين، سيكون أكثر إثارة لحاجة الفريقين للفوز، ولعل البحرين أكثر أهمية للفوز من أجل البقاء في الدوري، نظرا لأن نتيجة الخسارة تعني هبوط الفريق بغض النظر عن نتائج المنافسين معه للبقاء.

وسينتظر الحد تعثر فريقين من المقدمة، لبقاء أمل الوصول للمركز الثاني أو الثالث في الدوري، ويعتبر الحد أحد أسباب حصول المالكية على لقب الدوري بعد تغلبه بشكل متتالي على المنامة والمحرق المنافسين المباشرين للمالكية.


أخر الأخبار