اللجنة الرياضية بأندية اتحاد موظفي الوكالة تختتم دورات السباحة لصيف 2017

حجم الخط


أندية اتحاد الموظفين – اللجنة الإعلامية

اختتمت اللجنة الرياضية بأندية اتحاد موظفي الوكالة بقطاع غزة أمس السبت دورات السباحة لصيف 2017 وخرّجت 400 طالب من أبناء الموظفين المشاركين على مستوى أندية غزة ورفح وخان يونس خلال السباق النهائي الذي أقيم في مسبح نادي الصداقة بغزة ، بحضور أ. أمير المسحال رئيس أندية الموظفين ، د. محمود حمدان رئيس نادي خان يونس ، أ. علي البلبيسي رئيس نادي رفح ، أ. صلاح عبد الواحد ممثل قطاع المعلمين ، أ. أحمد لبد نائب رئيس قطاع الخدمات ، أ. علاء أبو مصطفى عضو اتحاد الموظفين ، أ. محمد النفار رئيس اللجنة الرياضية وأعضاؤها أ. زكي بارود ، أ. حسام أبو جياب ، أ. علي أبو جبل ،     وأ. نبيل المقيد وحشد كبير من الموظفين والموظفات وعائلات الطلاب.

 وافتتح الاحتفال بقراءة آيات من القرآن الكريم ، ورحب عريف الحفل أ. محمد النفار بالحضور وشكرهم على تلبية الدعوة في هذا اليوم المميز الذي تُـخرج فيه أندية الموظفين فوج التميز من أبناء الموظفين المشاركين في دورات السباحة على مستوى أندية الموظفين . ،  وقال :” إن الرياضة أصبح لغة التفاهم بين الشعوب ، وحققنا من خلال هذه الدورات الهدف الأسمى للرياضة وهوالتواصل الاجتماعي” ، مؤكداً أن أندية الموظفين ليست الوحيدة في مضمار الرياضة المحلية ، ولكنها تتميز عن غيرها من الأندية الأخرى بممارسة الأنشطة الرياضية والثقافية والاجتماعية ، التي لم تعد مقتصرة على الذكور بل كان للفتيات دور فيها من خلال المشاركة في دورات سباحة وفق القيم الإسلامية على يد مدربة ذو كفاءة عالية.

من جانبه قال أ. أمير المسحال رئيس الأندية:” إننا للعام العاشر على التوالي مستمرين بتعليم أبنائنا مهارات السباحة ، ولكن هذا العام كان عام التميز والإبداع والعطاء ، واستطعنا تخريج 400 طالب تعلموا مهارة السباحة بالإضافة إلى تخريج 75 طالبة من أبناء الموظفين يوم الخميس القادم للعام الثالث على التوالي ، وعقد دورة سباحة خاصة بالموظفات لأول مرة داخل مسبح نادي موظفي غزة المغلق” . 

وأضاف بأنه تم اانتقاء فريق النخبة من الطلاب المشاركين ومثلوا نادي اتحاد الموظفين في بطولة الأقصي لسباحة المسافات القصيرة التي نظمها الاتحاد الفلسطيني للسباحة والرياضات المائية يوم الجمعة برعاية اللجنة الأولمبية الفلسطينية وبمشاركة العديد من أندية قطاع غزة ، وتمكنت هذه النخبة من الحصول على عدة مراكز متقدمة في البطولة ، كما أن هناك مجموعة من الطلاب لا زالت تتلقى دورة متقدمة مع جهاز الدفاع المدني سيمنحهم من خلالها وسام التميز تأكيداً على إتقانهم مهارة السباحة .

وكان عام التميز أيضاً من خلال برنامج ألعاب الصيف بمشاركة أكثر من 700 طالب وطالبة والتدريب على الأنشطة الرياضية والثقافية والفنية ، وإقامة عدة بطولات للموظفين والموظفات في لعبة كرة الطاولة وكرة القدم ، وكذلك انطلاق بطولة المناطق لكرة القدم على مستوى قطاع غزة يوم الثلاثاء القادم والتحضير لتنظيم بطولة كرة الطائرة وسباق الجري الخامس.

وأكد رئيس الأندية على أن النجاح الذي لمسناه خلال السنوات الماضية لهذه الدورات والأنشطة كان دافعاً لنا للاستمرار بعقدها ، وإن هذا التميز لم يأت من فراغ بل جاء نتاج مجهودات كبيرة من اتحاد الموظفين وإدارة الأندية وأعضاء اللجنة الرياضية والمدربين المشرفين على الدورات وثقة أهالي الطلاب الذين تابعوا أبناءهم أثناء التدريب ، منوهاً إلى أن كل من شارك في السباق الختامي يعتبر فائزاً مع الأخذ بعين الاعتبار الفروق والقدرات الجسمانية والمهارية والعمرية، مشيراً إلى أن إدارة الأندية ستبذل كل ما بوسعها من أجل خدمة الموظفين وعائلاتهم ورسم البسمة على وجوههم ، حيث وعد رئيس الأندية أن يكون هناك يوماً ترفيهياً مفتوحاً خلال عيد الأضحى المبارك كما كل عام .

ووجه شكره لإدارة نادي الصداقة على احتضانها السباق والحفل ولأعضاء اتحاد الموظفين الذي شاركوا الطلاب فرحتهم ولرئيس وأعضاء اللجنة الرياضية على المجهودات الكبيرة التي يبذلونها في خدمة الموظفين وأبنائهم ، والمدربين من منطقة غزة وخان يونس ورفح الذي أشرفوا على الدورات وخرّجوا هذا الكادر البشري من الطلاب والطالبات ، ودائرة المواصلات والسائقين الذين ساهموا بنقل الطلاب من المنطقة الجنوبية ، ورجال الإسعاف من دائرة الصحة ، والعاملين بأندية الموظفين ، وكل من ساهم بنجاح هذا الاحتفال.

وفي ختام الاحتفال تم منح الطلاب المشاركين الشهادات وتكريم الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى من كل فئة عمرية في كل سباق.


أخر الأخبار