“العمواسي ” حكاية لاعب ترك الممتازة وحقق حلمه بالأولى

حجم الخط


غزة – نعمة بصلة – أطلس سبورت

اخترق كرة القدم وأنشئ له جمهورا يهتف باسمه اينما كان وباي فريق يلتحق به  ، فأصبح لاعبا مثاليا ، له فنياته الخاصة في تسجيل الاهداف ، وبتحقيق هدفه الـ9 مع ناديه في هذا الموسم ، اصبح ثاني هدفين دوري الدرجة الأولى .

“أحمد نافز العمواسي” يبلغ من العمر الـ 25 عاما ، مهاجم نادي القادسية الرفحي في الدرجة الأولى ، وخريج ادارة اعمال يعيش في  حي تل السلطان في مدينة رفح داخل القطاع .

ولأن القلب له كلمة في أمور الحياة ، فان لكرة القدم  رأي في تحقيق مسار الحياة الخاصة والاختلاط  بها .

بدأ مشواره مع نادي الوحدة ولكن لم تحظى به الفرصة ليبقى هذا النادي بين صفوف الأندية فهو الان متوقف وليس له اسما بين الاتحاد ، ولكن ” العمواسي ” وجد له طريقا أخر لتحقيق طموحه وحلمه فنشئ  “العمواسي ” في فريق خدمات رفح  على يد المدرب “بشير جودة ” منذ نعومة أظافره حيث كان ابن الـ 15 عاما ، وهنا كانت بدايته بتسجيل اسمه في اتحاد كرة القدم  ولعب  مع الناشئين في الخدمات الي ان جاءته الفرصة للصعود الي الفريق الأول مع النادي  في الدرجة الممتازة  واستمر معهم لمدة عامين متتاليين .

وفي عام 2013 م انتقل الي فريق الاستقلال الرفحي في الدرجة الاولى لمدة موسم واحد ، والتحق بعدها بصفوف غزة الرياضي في الدرجة الممتازة لمدة موسمين وحصل معهم على لقب بطل الشتاء في العام 2014م ،  وفي العام 2015م  مع المدرب “بشير عطالله ”  انتقل الي خدمات الشاطئ في الدرجة الممتازة ،وبقي في الممتازة ولكن لم يحظى بالفرص التي تثبت قدراته ،وفي أثناء حديثه مع الكابتن ” جهاد السدودي” نصحه بترك الممتازة والنزول الى الدرجة الأولى  ، وهنا كانت المفاجأة انه استطاع ابراز مواهبه الخاصة في لعبة كرة القدم .

 ومن الصعوبات التي واجهت “العمواسي” في مسيرته الرياضية هي تعرضه للإصابة في قدمه اليمنى وهي عبارة عن تمزق الأربطة  في الكاحل ، التي أجلسته بالبيت واوقفته عن اللعب لمدة 6 شهور ، وايضا انه لم يجد من يبرز مهاراته داخل ملاعب الدرجة الممتازة.

وبدأ ” العمواسي ” شكره  بوالده الذي سانده ب اتخاد قراره لالتحاق بكرة القدم ، ووالدته واصدقائه بحياته الخاصة ، وبحياته العملية خص بشكره الكابتن  “بشير جودة ” مدرب نادي خدمات رفح ، والكابتن “محمد حسنين ” مدرب نادي الاستقلال ، والكابتن “محمود زقوت ” مدرب نادي غزة الرياضي  ، والكابتن ” بشير عطاالله ” متوقف حاليا عن التدريب ، والكابتن” نادر النمس ” مدرب القادسية لمنحه الثقة الكاملة له داخل الملاعب ، والكابتن ” جهاد السدودي ” مدرب نادي الزيتون لمساعدته له باتخاذ القرار المصيري في حياته الرياضية ،وبالنهاية قدم امتنانه للكابتن “خيري يونس ” المتوقف عن التدريب حاليا ، والذي سانده في بدايه مسيرته الرياضية .

وما يطمح اليه ” العمواسي ” هو الحصول على احدى بطاقات الصعود الي الدرجة الممتازة مع ناديه “القادسية ” وايضا الاحتراف خارجيا واللعب مع المنتخب الفلسطيني خارجيا .

ونصح “العمواسي” اللاعبين المقبلين للعب بكرة القدم عليهم ان  يلتزموا بتعليمات المدرب وانه بالصبر والتعب والاجتهاد  ستحقق كل ما يحلم بتحقيقه .

وكشف “العمواسي” عن سر مهاراته في اللعب بكرة القدم إلى اللاعب العربي “عمر السومة” لاعب الأهلي السعودي ، واللاعب البرشلوني “ميسي” واللاعب “ديفيد فيا “لاعب الدوري الامريكي .

 

 

 

 


أخر الأخبار