احتدام الصراع بين ليفاندوفسكي وأوباميانغ على لقب هداف البوندسليغا

حجم الخط


قد يطيح الصراع بين البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونخ، والغابوني بيير إيمريك أوباميانغ، مهاجم بروسيا دورتموند، على صدارة هدافي الدوري الألماني، في طريقه بأرقام قياسية ظلت صامدة لفترة طويلة.
مرة واحدة فقط في تاريخ البوندسليغا سجل مهاجمان 300 هدفًا في موسم واحد، وذلك في موسم 1973 /1974.
ويمتلك ليفاندوفسكي حاليًا 28 هدفًا مقابل 277 هدفًا لأوباميانغ، وبالتالي فإن الرقم القياسي المسجل باسم جيرد مولر، المهاجم السابق لبايرن، ويوب هاينكس، المهاجم السابق لبروسيا مونشنغلادباخ بات مهددًا بقوة.
وسجل ليفاندوفسكي هدفين خلال الفوز الكاسح لبايرن على فولفسبورغ 66/صفر، يوم السبت الماضي، وهو الفوز الذي أعلن الفريق رسميًا بطلاً للبوندسليغا للمرة الخامسة على التوالي في رقم قياسي.
ويتبقى لبايرن ثلاث مباريات هذا الموسم في البوندسليغا، حيث يستضيف دارمشتاد وفرايبورغ ويخرج لملاقاة لايبزيغ، وبالتالي ستكون الفرصة سانحة أمام ليفاندوفسكي لتسجيل المزيد من الأهداف.
مهمة أوباميانغ قد تكون أصعب، حيث يلتقي دورتموند صاحب المركز الرابع مع ضيفه هوفنهايم في صراعهما المرير على المركز الثالث، آخر المراكز المؤهلة لدور المجموعات لدوري أبطال أوروبا ثم يخرج الفريق لملاقاة أوغسبورغ قبل أن يستضيف فيردر بريمن. وقال توماس توخيل، مدرب دورتموند: “كلاهما يلعب بشكل رائع إنهما نوعان مختلفان تماما من المهاجمين”.
ويرى الإيطالي كارلو أنشيلوتي، المدير الفني لبايرن، أن “ليفاندوفسكي وأوباميانغ لديهما خصائص مختلفة”.
وأشار أنشيلوتي: “سعيد إلى أن لديَّ ليفاندوفسكي وأعتقد أن توخيل سعيد أن لديه أوباميانغ”.
ولا يشعر توشيل بالسعادة دائمًا من مهاجمه الغابوني، حيث تسببت طريقة احتفاله بالهدف الذي سجله في شباكه شالكه عبر ارتداء قناع واقٍ، في تعرضه لغرامة مالية، كما سافر دون إبلاغ إدارة النادي إلى ميلانو الإيطالية مما عرضه للإيقاف لكن فيما يتعلق بتسجيل الأهداف فإنه لا يتأخر أبدًا.
وأضاف توخيل: “دون أوبا لم نكن لنتمكن من الوصول إلى أهدافنا هذا الموسم، إنه يسجل أهدافًا مذهلة وبشكل مستمر للموسم الثاني”.
وكان من الممكن أن يزيد ليفاندوسكي غلته من الأهداف لولا الإصابة في الكتف التي أبعدته عن الملاعب بعض الوقت.
والآن بعد أن أصبح لقب البوندسليغا في خزانة البايرن، سيصبح بإمكان ليفاندوفسكي الإبقاء على مهمته في حسم لقب الهداف، الذي سبق أن ناله مع دورتموند في 2014 ومع بايرن في 2016.
ولم يسبق لأوباميانغ أن نال لقب الهداف، كما أن أنطوني موديست مهاجم كولون لم يخرج من المنافسة حيث سجل 23 هدفًا.
وسجل ليفاندوفسكي هدفين أو أكثر خلال مباراة واحدة للمرة العاشرة هذا الموسم من خلال المواجهة أمام فولفسبورغ مثلما فعل مولر في موسم 1968/1969، ولكن يبقى مولر محتفظًا بالرقم القياسي بعدما سجل هدفين أو أكثر خلال مباراة واحدة في إجمالي 12 مباراة في موسم 1971/1972.
وفي موسم 1971/1972 سجل مولر 400 هدفًا، وهو أكبر عدد من الأهداف يسجل خلال موسم واحد في تاريخ البوندسليغا، ومن المستبعد تمامًا أن يشكل أوباميانغ وليفاندوفسكي تهديدًا لهذا الرقم القياسي


أخر الأخبار