أمين عام اتحاد الكويت: لا تدخل في القرارات حتى لو خاطئة

حجم الخط


أكد محمد خليل، الأمين العام للاتحاد الكويتي لكرة القدم أن مهمته تتمثل في تنفيذ القرارات الصادرة عن الجمعية العمومية ومجلس الإدارة واللجان العاملة، بالإضافة إلى تنظيم وحضور اجتماعات الجمعية العمومية ومجلس الإدارة واللجان الدائمة والمؤقتة، وإعداد محاضر هذه الاجتماعات.

وأضاف خليل تصريحات تليفزيونية: “ثمة لغط في الوقت الحالي بشأن مهمة عمل الأمين العام مفاده إصدار القرارات وتأخيرها وعدم حسمها، وهي أمور ليست من اختصاصاتي ومهامي على الإطلاق”.

وقال خليل إن “الاتحاد به لجان عاملة ومؤقتة ومن بينها لجنتي الانضباط والاستئناف، وتتمتعان باستقلالية تامة بعدم التدخل في عملهما أو تعديل ما يصدر عنهما من قرارات حتى لو كانت قرارات خاطئة”، مبينا أن صياغة المحاضر والقرارات مسؤولية اللجنتين ولا يتم تغيير الصياغة على الإطلاق.

وأشار خليل إلى أن المقارنة بين الاتحاد المنحل والاتحاد الحالي ظالمة وليست منطقية، لافتا إلى أن الاتحاد الحالي تولى المهمة منذ ثلاثة شهور فقط، منها الشهر الأول الذي تم تخصيصه لأعمال الصيانة والجرد.

ونوّه إلى أن الاتحاد الحالي به مستشار قانوني لكنه مارس مهمته منذ شهر واحد، بعد أن تمت الموافقة على عمله من قبل اللجنة المالية بالاتحاد، ثم الهيئة العامة للرياضة.

وشدد خليل على أن هناك درجات للتقاضي في الاتحاد بلجنتي الانضباط والاستئناف، والاختلافات في تفسير وتوضيح اللوائح أمر طبيعي، والاتحاد لم ولن يمنع الأندية من اتباع الإجراءات اللازمة للحفاظ على حقوقها.

ورفض خليل القول بإن هناك تأخير في إصدار القرار الخاص بتظلمي العربي والسالمية، مبينا أن الاتحاد تسلم طعن العربي يوم 27 من شهر نوفمبر الماضي، ولجنة الاستئناف بدورها ناقشت طعن العربي في اليوم ذاته، فيما استلم الاتحاد طعن السالمية يوم 28 منه، وناقشته الاستئناف أيضا في نفس اليوم، ليتم تحويل الطعنين إلى لجنة المسابقات، التي اجتمعت الخميس، واستفسرت بدروها عن بعض الأمور من الاستئناف التي عقدت اجتماعا عاجلا للرد على هذه الاستفسارات.

واختتم خليل تصريحه بأن لجنة الاستئناف أو غيرها من اللجان العاملة قد تطّلع على آراء مكاتب استشارية لكنها غير ملزمة بتنفيذها، معلنا أن بعض اللجان ومنها لجنتي الانضباط والاستئناف ستجري بعض التغييرات على لوائحها، على أن يتم اعتمادها فور عرضها على مجلس إدارة الاتحاد.


البحث

بإمكانك البحث من هنا

أخر الأخبار