أبرز أمنيات لاعبي كرة القدم بالعام الجديد

حجم الخط


انقاذ الاندية الغزية, تشكيل دوري موحد بين غزة والضفة, تشكيل دوري محترفين

ولاء أبو شريفة – غزة

تتجدد أحلام لاعبي كرة القدم في قطاع غزة مع بداية استقبال عام الجديد, ويضع اللاعبين طموحاتهم أمام أعينهم ليتمكنوا من تحقيقها على أرض الواقع.

ويعتبر اللاعب الركيزة الأساسية للعبة, ولا يكاد يخلو بيت فلسطيني من وجود لاعب أو مشجع للعبة كرة القدم.

ولأن أحلامهم وطموحاتهم تمثل مستقبلهم وحياتهم وجل اهتماماتهم, استعرضت شبكة أطلس سبورت أبرز أحلام وطموحات بعض لاعبي ونجوم كرة القدم في قطاع غزة لعام 2017.

كانت البداية مع نجوم الدرجة الممتازة:

يقول اللاعب “محمد بلح” 24 عاماَ, مهاجم بنادي الصداقة, أتمنى في بداية هذا العام الجديد أن يحقق فريق نادي الصداقة بطولة الدوري بعد حصولنا على لقب بطل الشتاء, وأتمنى على مستوى شخصي تحقيق الاحتراف الخارجي, وتمثيل المنتخب الفلسطيني.

ويأمل اللاعب “محمد بارود” 33 عاما لاعب خط الوسط بنادي شباب رفح، أن يكون العام الجديد فاتحة خير على فريق شباب رفح وأن يفوز ببطل الدوري المقرر عقدها بداية العام, كما يتمنى بارود أن يتم إنشاء دوري موحد بين الضفة والقطاع في عام 2017.

أما اللاعب “أحمد عميره” 29 عاماً مدافع بنادي الأهلي الفلسطيني يأمل أن يستمر فريقه بين فرق الدرجة الممتازة, وأن يحقق المزيد من النجاحات في لعبة كرة القدم بعيدا عن أي إصابات.

بينما يتمنى اللاعب “نضال أبو فول” 27 عاماً حارس مرمى بنادي خدمات جباليا, أن يحصل بعام 2017 على لقب أفضل لاعب حارس مرمى بالدوري وبالقطاع.

ويطمح اللاعب “محمد عبيد” 23 عاماً لاعب وسط بنادي هلال غزة, بتمثيل منتخب فلسطين, وضمان وجود الهلال بالدوري الممتاز وعدم الهبوط.

ويأمل اللاعب “صادق لولو” 26 عاماً بك يمين بنادي التفاح, أن يبقى نادي التفاح محافظاً على مكانته بين أندية الدرجة الممتازة, وأن تتحسن أندية كرة القدم الغزية , وأن يحقق المنتخب الفلسطيني البطولة في كل المباريات.

من جانبه, يتمنى اللاعب “أدهم المقادمة” 32 عاما مهاجم بنادي الشجاعية, أن يولى اللواء جبريل الرجوب راعي المسيرة الرياضية اهتمامه بالأندية الغزية أسوة بالأندية بالضفة الغربية من اهتمام ودعم كامل, كما يتمنى تحقيق انجاز جماعي مع نادي الشجاعية.

ويطمح اللاعب “ماجد التتري “24 عاما ظهير يمين بالنادي الأهلي, أن يتماثل للشفاء بعد الإصابة التي تعرض لها في بداية الموسم الرياضي, وأن يرجع للعب بقوة, وان يشارك في بطولات خارجية وأن يتشكل دوري خاص للمحترفين بالقطاع.

ويأمل اللاعب “حسن البسيوني” 26 عاما مدافع يمين بنادي غزة الرياضي, أن يتم تطوير كرة القدم من أندية ومدربين وزيادة الاهتمام باللاعبين, وان يتوافر دوري محترفين بقطاع غزة.

أما اللاعب أحمد حسنين (كشري) مهاجم بنادي الأهلي يتمنى أن يحقق فريقه بطولة كأس القطاع, وان يرجع إلى مستواه الطبيعي باللعب بعد الإصابة التى لحقت به.

أحلام وطموحات لاعبي الدرجة الأولى :

وتباينت أحلام وطموحات لاعبي الدرجة الاولى, يقول اللاعب “سليمان جزر” 21عاما بك يمين بنادي الاستقلال الرياضي, أتمنى أن يحقق الفريق نجاحاً كبيراً يسعد الإدارة والجهاز الفني, كما أتمنى أن يتم القضاء على المشاكل التي تواجه النادي ليتسنى لنا الوصول إلى الدرجة الممتازة, وان أبرز كواحد من أفضل لاعبي القطاع.

ويأمل اللاعب “محمود الطلاع” 31 عاما مدافع بنادي الجلاء, ان يصعد مع فريقه الى الدرجة الممتازة , وان يتحسن حال الأندية الرياضية بكافة الجوانب.

بينما يطمح اللاعب “سالم الأبيض” 17 عاما حارس مرمى بنادي المجمع الإسلامي, أن يزول شبح الإفلاس عن الأندية, وان يصعد فريقه إلى الدرجة الممتازة وخصوصا بعد تمكنه من التأهل للكأس في الأدوار النهائية.

ويأمل اللاعب “محمد أبو شعيب” 25 عاما صانع ألعاب بنادي خدمات دير البلح,  أن يلعب مع أفضل الفرق الممتازة, ويحصل على لقب بطل الدوري معهم.

أما اللاعب “مؤمن المدهون” 27 عاما من نادي الجلاء, يتمنى أن يصعد فريقه إلى الدرجة الممتازة , وان يتم توافر دوري موحد بين الضفة والقطاع, وأن تحظى الرياضة بالقطاع على اهتمام أكبر.

ويتمنى اللاعب “علاء شلتوت” 30عاما مدافع في نادي خدمات المغازي, أن يتخطى فريقه الأزمة التى يمر بها, وان يعيد ادراجه الى مستواه الحقيقي ومكانه الطبيعي بين الفرق الممتازة.

بدوره يطمح اللاعب “علاء زقوت” 23 عاما لاعب وسط بنادي بيت لاهيا الرياضي, أن يتم توفير أندية مؤهلة بالكامل وان يتم القضاء على الأزمات المالية التي تمر بها الأندية, وأن يصعد مع فريقه إلى الدرجة الممتازة.

ويطمح اللاعب “إبراهيم الخواجة” 19 عاما مهاجم بنادي فلسطين, أن يلعب مع المنتخب الفلسطيني, وان يحقق فريقه الفوز ويصعد للدرجة الممتازة.

ويأمل اللاعب “محمد سلمان” ماركو 20 عاما بنادي بيت حانون, أن يلعب بفريق الأندية  الممتازة.

أحلام وطموحات فئة الناشئين:

وكان للفرق الناشئة نصيب بالتعبير عن آمالها وطموحاتها بالعام الجديد, يقول اللاعب “عز الدين رباح” 15 عاما مهاجم جناح بنادي خدمات المغازي, أتمنى بعام 2017 تحقيق أكبر عدد من البطولات مع الفريق, كما أتمنى الحصول على لقب أفضل لاعب ناشئ في القطاع.

أما اللاعب “عبيدة المدهون” 13 عاما مهاجم بنادي غزة الرياضي, يقول أطمح في تحقيق المزيد من البطولات, وخصوصا بعد تتويجي بلقب هداف البطولة بنهاية عام2016, كما أتمنى أن يصبح فريق غزة الرياضي من أقوى الفرق بالقطاع.

ويأمل اللاعب “أنس أبو ستيتة” 17 عاما خط وسط بنادي الشاطئ, أن يصعد إلى الفريق الأول بالعام الجديد, وان يلعب مع منتخب فلسطين في الفريق الأول.

ويتمنى اللاعب “موسى هنية” 17 عاما من فريق الجمعية الإسلامية , أن يبقى فريقه محافظا على مستواه في اللعب وان يحقق المزيد من النجاحات.

جاءت اغلب أحلام لاعبي كرة القدم بأن يتم إنقاذ الأندية الغزية من حالة الإفلاس التي تسيطر عليها, وتشكيل دوري موحد يربط بين أندية الضفة والقطاع, وكذلك تشكيل دوري محترفين.. هل سيتمكن لاعبي كرة القدم في قطاع غزة من تحقيق أحلامهم وطموحاتهم أم ستبقى مجرد أحلام على ورق ؟!

 

 

 


أخر الأخبار